منتـــدى SkAnDeR لكــل العــرب



أحـلى الأوقـات مـع أحـلى المنتـــديات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

  المعادلـة المنعدمـة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ima
.
.
avatar

مهنتك مهنتك :
الهوايات الهوايات :
رسالة sms رسالة sms : La vie sans la révolte, c'est comme les saisons sans le printemps.
Et la révolte sans le droit, c'est comme le printemps dans un désert aride.
La vie, la révolte et le droit sont une trinité qui ne peut être changée ni séparée.


الجنس الجنس : انثى
عدد الرسائل : 1212
تاريخ الميلاد تاريخ الميلاد : 07/01/1993
 البلــد البلــد : الجزائر
العمر العمر : 25
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 26/07/2009
نقاط التميز نقاط التميز : 5757
السٌّمعَة السٌّمعَة : 9

مُساهمةموضوع: المعادلـة المنعدمـة    الإثنين سبتمبر 13, 2010 12:45 pm

سبحان الله و بحمده عدد خلقه و زنة عرشه و رضاء نفسه و مداد كلماته

إن الحمد لله نحمده ونستعين به ونتوب إليه ونعود به من شرور أنفسنآ ومن سيئآت أعمآلنآ

من يهده الله فلآ مضل له ومن يظلل فلآ هآدي له وأشهد أن محمدآ عبد الله ورسوله

*****

يقولون: أخبرني من تصاحب ..
أقل لك من أنت ..؟!!

لكني أقول: أخبرني ما هــمّــك الأول
الذي يهمّك ويشغلك ... أقل لك من أنت ..!




الإنسان ابن هــمــّــه ...
وهــمـّــه هو محركـــه ...

وحين يكون الهمّ سماويّاً صرفاً ..
تكون الثمرات لا أحلى

ولا أروع ولا أطيب منها ...


وحين يكون الهمّ أرضيّاً



بحتاً صرفاً ... تكون الثمرات غير ناضجة ..

بل أكثر ما تكون مُـرّةٌ كالعلقم..!!


إذا لم يكن هـمـّـاً للـــه .. وبـاللـــه ..
وفي اللــــه ... فإنك على خطر عظيم ..

وعليكِ أن تـُبــادر في فزع إلى مخازنك ..
لجرد دفاترك .. وتقليب ملفاتك ..
وإعادة تنظيم أوراقك ..




مرارة تبلغ مستقر العظم ...
حين
ترى جماهير غفيرة من الناس

لا همّ لهم إلاّ الركض وراء شهوات حقيرة .. تذوب في أيديهم كما يذوب الملح في الماء...

فلا هم يتحصـّــلون عليها دائماً ...

ولا هم ارتاحوا من الركض المسعور ورائها .. كما يركض الكلب
وراء عظم يُرمى إليه
ليس فيه إلاّ رائحة اللحم ..فلا هو يشبع ..
ولا هو ييأس من العثور على قطعة

لحم قد تبرز له ....!!!


عــنــاء وأي عــنــاء .... شــقــاء ما بعده شــقــاء

حين يكون الهمّ تافهاً ...
فقيمة الإنسان في هذه الحالة معروفة
لا تحتاج إلى بيان ..


فحاصل ضرب الصفر في صفر
تساوي صفراً...!!




لكن هذا الإنسان الصفر بنفسه..
بشحمه ولحمه ودمه وأعصابه ..
حين يُــقــرّر أن ينتفض على نفسه

ويثور على أهوائها..
ويحمل سيف المجاهدة في وجه شهواتها ...
التي تبعده قليلاً أو كثيراً عن الله سبحانه...






حين ينتفض على نفسه..
ليصبح همّه همّاً أُخرويـّــاً يشــدّه إلى السماء... إذا فتح عينيه أو اغمضهما ...

إذا تكلّم أو صمت ..

إذا كتب أو قرأ...


إذا قام أو قعد ...الخ







هذا الإنسان الصفر يصبح عند ذلك
رقماً صعباً في معادلة الحياة

وما ذلك على الله بعزيز ...
استعيني بالله ولا تعجزي ..





وتذكّري دائماً...

أن عساكر الموت ينتظرونك في كل ليلة ...
ولن تفلت منهم ..!!!


وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المعادلـة المنعدمـة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتـــدى SkAnDeR لكــل العــرب :: المنتديات العامـة :: مساحة محجبات-
انتقل الى: